التعليقات الصحفية

 
تعليقاً على زيارة المبعوث الأمريكي جورج ميتشل للمنطقة في محاولة منه استئناف المفاوضات غير المباشرة، اعتبر الأستاذ علاء أبو صالح عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين أن ميتشل يجتر مساعيه اجتراراً وان جعبته وجعبة إدارته فارغة.

واعتبر أبو صالح المساعي الأمريكية لاستئناف المفاوضات غير المباشرة في ظل استمرار الوضع السابق على حاله وعدم تغيره بل ازدياده سوءاً إثر قرار كيان يهود إبعاد الغزيين من الضفة الغربية،...

 

أفادت الجزيرة نت بأن حكومة حماس بدأت بجمع ضرائب جديدة من الباعة المتجولين وأصحاب الحرف، وذلك لتغطية العجز المالي الناتج عن انحسار تجارة الأنفاق ورفض البنوك التعامل مع حماس وهو ما يمنعها من إدخال مبالغ من الخارج. وبدت ملامح الأزمة المالية تتجلى عبر تأخر حماس في تسديد رواتب نحو 30 ألف موظف مدني وعسكري يعملون معها، وقامت خلال شهر أبريل بصرف جزء من راتب شهر مارس للموظفين...

 

كعادة القذافي في خطاباته الهزلية الماكرة، ففي خطاب له في مدينة سرت في ذكرى الضربة الأمريكية لليبيا عام 1986م، دعا القذافي إلى إحياء لوثة من لوثاته التي ورثها عن أسياده الانجليز، فدعا إلى إقامة دولة ثنائية القومية في فلسطين معتبراً أن التفكير في إقامة دولتين واحدة للفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة، ودولة "إسرائيلية" "تفكير ساذج ولن يحل المشكلة"، مضيفا "إن حكاية دولتين جنباً إلى جنب لم تعد موجودة، فالواقع قد ألغاها".

 

 

إنّ من أعظم المصائب والظلمات أن يكون النظام قد سُخر لمصلحة الظالم، فلا يجد الظالم حينها ما يردعه أو يوقفه عند حد، فيصبح يتعامل مع البشر وكأنهم عبيد له، ومع العالم وكأنه مزرعته الخاصة التي ورثها عن أبيه. وفي المقابل لا يجد المظلوم ما ينصفه أو من يعترف له بأنّ له حقاً أصلاً. فالقوة والقانون اتحدا عليه....

 

بسيل من عبارات المديح والمؤازرة والمساندة والدعم أكدت وزيرة خارجية أمريكا هيلاري كلينتون أن الولايات المتحدة لن تتردد في دعم "إسرائيل" وحمايتها.
جاءت تصريحات كلينتون هذه في إطار احتفال كيان يهود في الذكرى الثانية والستين لاغتصابه أرض فلسطين وإنشائه كيانه المسخ عليها.

 

حثت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون العرب و"إسرائيل" على تحرك جدي لدفع عملية السلام بالشرق الأوسط.

وقالت كلينتون في خطاب بمركز دانيال أبراهام للسلام في الشرق الأوسط في واشنطن إن من مصلحة العرب المضي قدما في مبادرة السلام العربية مع أفعال وليس خطابات فقط، وتسهيل مواصلة المفاوضات  للفلسطينيين...