التعليقات الصحفية
 
أفادت مصادر من المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين أن سلطة حماس في غزة أقدمت مساء أمس الأربعاء على اعتقال خمسة من أعضاء حزب التحرير في مدينة غزة إثر توزيعهم لبيان صادر عن حزب التحرير، حمل عنوان: أمريكا تتلاعب بالسلطة في مفاوضاتٍ مباشرةٍ وغير مباشرة والسلطة، دونما حياءٍ ولا خجل، تُذعن ذليلة صاغرة!
وأفادت تلك المصادر أن أحد المعتقلين قد أطلق سراحه ليلة أمس، ولا زالت سلطة حماس تحتجز أعضاء الحزب الآخرين حتى ساعة إعداد هذا الخبر.
ومن الجدير ذكره أن البيان المذكور وزع في كافة أرجاء الضفة الغربية وقطاع غزة.
واستنكرت تلك المصادر تصرف سلطة حماس هذا ووصفته بالقمعي واللامسؤول وطالبتها بالإفراج الفوري عن المعتقلين والكف عن ملاحقة شباب حزب التحرير الساعين لإقامة الخلافة الإسلامية.
ومن الجدير ذكره أن حكومة حماس قامت بمنع مهرجان للحزب في ذكرى هدم الخلافة في مدينة غزة بتاريخ 13/7/2010م وفرقت تجمعاً سلمياً لأعضاء الحزب بالقمع وإطلاق النار العشوائي مما أدى إلى إصابة طفلة بريئة.
 
26-8-2010م