التعليقات الصحفية

 لا زالت السلطة سادرة في غيّها واستغلالها لحالة الطوارئ لاعتقال كل من يخالفها الرأي أو يدافع عن ثقافة الأمة!!

 

أقدم جهاز الأمن الوقائي في دورا الخليل، اليوم الثلاثاء 21-4-2020، على اعتقال الشاب أوس أبو عرقوب من الشارع العام على خلفية نشاطه على وسائل التواصل الاجتماعي وانتقاده لإقامة جدارية على سور مقبرة البلد تمجد رموز الشيوعية والإلحاد. وعند مراجعة الجهاز من قبل أهل المختطف وأصدقائه تم احتجاز الدكتور علاء عمرو وترحيله مع أوس أبو عرقوب إلى جهاز الأمن الوقائي في الخليل.

إن المكتب الإعلامي لحزب التحرير في الأرض المباركة فلسطين يستنكر هذا الاعتقال الجائر والتغول على السياسيين والنشطاء والمدافعين عن دينهم وثقافة أمتهم، ويطالب بالإفراج الفوري عن المعتقلين ويحمل السلطة مسؤولية سلامتهم وصحتهم في ظل جائحة كورونا وافتقار مراكز الاعتقال لأدنى المعايير الصحية.

إن استغلال السلطة لحالة الطوارئ وجائحة كورونا لإسكات صوت الحق والتغول على العاملين لنصرة دينهم، لن يجدي السلطة في شيء بل سيزيد من حنق أهل فلسطين عليها، كما يؤكد أن من يقمع الناس ويعتقلهم ويزج بهم في السجون لآرائهم السياسية ليس حريصا البتة على صحتهم وسلامتهم مهما إدعى وزعم. كما أن هذا القمع والتغول لن يزيد أهل الحق، وشباب حزب التحرير في مقدمتهم، إلا قوة واصرارا على المضي في طريق الدعوة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

21-4-2020

 
 
 
 

آخر الإضافات