فعاليات حزب التحرير في فلسطين

كتلة الوعي في جامعتيّ النجاح والأمريكية تحذر الطلاب من خطر الدعوة لتحرر المرأة

والجمعيات التي تروج للأفكار الهدامة

 

 نظمت كتلة الوعي في جامعة النجاح والجامعة العربية الأمريكية مجموعة من النشاطات حذرت خلالها الطلاب من  خطر الدعوة لتحرر المرأة التي تنشرها الجمعيات النسوية، وحذرت الطلاب من نشاط هذه الجمعيات وما تبثه من أفكار مدمرة لثقافة المجتمع وتعارض الأحكام الشرعية؛

حيث قامت كتلة الوعي في جامعة النجاح بالكتابة على الألواح داخل المحاضرات وتعليق بوسترات تحمل عبارات مثل:

·       المرأة عرض يجب أن يصان والكفار وادواتهم يتآمرون عليها

·       لمصلحة من يا أصحاب القرار يتم تخريب عقول بناتنا وجرهم إلى الرذيلة؟؟؟

·       نظام الإسلام وحدة القادر على حماية الاسرة من الانهيار

·       لماذا يقوم الغرب بدعم الجمعيات النسوية ماليا؟؟؟

·       انا ندعو كل النساء في هذه الأرض المباركة ان ينبذن المؤسسات النسوية المشبوهة

هذا وقد قام شباب كتلة الوعي بالتواصل مع الطلاب بالنقاش وبيان الأدلة من اجل تحذيرهم الدعوات الهدامة والجمعيات النسوية التي تروج لها داخل الجامعات وبيان خطرهم ووجوب محاربة هذا الفكر الشاذ عن المجتمع  وبيان  أن الإسلام هو من حفظ المرأة وكرمها وان الغرب ومؤسساته يريدون إخراجها من ثوب العفة والطهارة.

كما ونظمت كتلة الوعي في الجامعة العربية الأمريكية نقطة حوار بعنوان "من ينصف المرأة ويرفع الظلم عنها؟؟"، حيث ناقش شباب الكتلة خلالها أهداف المؤسسات النسوية وضرورة التصدي لها،  وبيان حقيقة هذه الجمعيات التي  هي بضاعة غربية، سواء من ناحية المبدأ الذي تقوم عليه وهو (العلمانية) أو النظام الذي تسير عليه وهو النظام الرأسمالي. فالبرامج التي تتبناها والقضايا التي تحملها ومصادر تمويلها تنطق بذلك.وأنها لا تريد حرية المرأة وحفظ حقوقها بل تريد منها الخروج عن أوامر الإسلام وإتباع  مفاهيم الغرب.

وقد لوحظ  تفاعل الطلاب والطالبات مع  الأفكار التي طرحها شباب كتلة الوعي