ومضات

نظام دولي عفن يحكمه الكذابون والفاسدون والشاذون!

 أظهرت إحصائية نشرتها صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، أن عدد التصريحات الكاذبة أو المضللة، للرئيس دونالد ترامب، تجاوزت "10 آلاف تصريح".

هذا ما أفرزته الرأسمالية، نظام دولي في ذروة انحداره الأخلاقي، يحكمه الكذابون والفاسدون والشاذون جنسياً، من كبيرهم ترامب إلى بوتين مرورا ببقية حكام الدول الكبرى!

إن العالم في ظل حكم الرأسمالية ومخلفاتها يهوي إلى واد سحيق! فكيف لكذاب أشر أو لفاسد أو لشاذ أن يقرر مصير الشعوب بل العالم وقد بلغ من الشر ما بلغ؟! وإذا كان هؤلاء يكذبون على أقوامهم فهل سيصدقون مع العالم أو مع المسلمين وهم يعتبرونهم أعداءً؟! وهل يبقى المضبوعون بالثقافة الغربية يروجون لأكاذيب المستعمرين ويتعلقون بحبالهم ويتطلعون لمشاريعهم وقراراتهم الدولية؟!