فعاليات حزب التحرير في فلسطين

ندوة حوارية لكتلة الوعي في جامعة بوليتكنك فلسطين

تحت عنوان (أمة الاسلام أمة اجتباها الله لدينه ويجب عليها تصدر الأمم في الصناعات والاختراعات)، نظمت كتلة الوعي - الإطار الطلابي لحزب التحرير- ندوة حوارية في جامعة بوليتكنك فلسطين، استضافت فيها المهندس عرفات زلوم.

حيث حدّث زلوم الحضور عن تاريخ المسلمين العريق الذي كان حافلا بالصناعات والاختراعات والتقدم العلمي في الوقت الذي كان فيه العالم الغربي يتخبط في التخلف والجهل، وعزا ذلك التقدم العلمي الهائل عند المسلمين إلى وجود الدولة الإسلامية التي كانت حاضنة للعلم والعلماء.

وركز زلوم في محاضرته على أهمية التفكير المنتج الذي توجده الدولة عند رعاياها وعدم الاكتفاء بالتفكير النظري في العلم دون إنزاله على الواقع كما هو الحال في بلاد المسلمين اليوم.

 وقد تم عرض فلم وثائقي يوثق بالحقائق والأرقام دور علماء المسلمين في التقدم العلمي الذي يشهده العالم اليوم، كما تم توزيع مطوية على الطلاب تتناول نبذة من الصناعات والاختراعات في زمن الدولة الإسلامية وتظهر ضرورة عودة المسلمين لريادة العالم صناعيا واقتصاديا. وتضمنت المطوية رسالة كتلة الوعي التي بينت خلالها أنّ حالة ضعف الثقة التي أصابت بعض أبناء المسلمين اليوم تحتاج جهودا للتذكير بما كانت علية أمتنا من رفعة وعزة في ظل الإسلام ودولته التي شيدت حضارة من أسمى ما عرفته البشرية تقدمت في ظلها الأمة في كل المجالات سواء على مستوى الفكر والقيم أو على مستوى البناء والعمران والتصنيع والاختراع.

هذا وتطرق زلوم إلى الدول الرأسمالية التي تحكم العالم اليوم مظهرا كيف أنها تستخدم التقدم العلمي لأغراضها المادية وملء جيوب الاغنياء على حساب الفقراء دون مراعاة القيم الإنسانية وهو ما أدى إلى شقاء الإنسانية.

بعد ذلك أجاب المحاضر عن الأسئلة التي وُجهت له.