ومضات

السلطة القمعية تواصل احتجاز الدكتور إبراهيم التميمي وتنقله إلى سجن أريحا

محاكاة لأسلوب العصابات ونهج البلطجية والاستقواء على العزل، تواصل أجهزة السلطة القمعية احتجاز عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في الأرض المباركة فلسطين، الدكتور إبراهيم التميمي، لليوم الخامس على التوالي، وقد قامت بنقله بصورة تعسفية إلى سجن أريحا.

إن هذه السلطة التي تثير الفتن في المساجد وتلفق التهم لحملة الدعوة، إنما تبارز الله بالعداوة، وهي لا تحتكم لا إلى دين ولا قانون ولا أخلاق، وهي تظن بأن الصولة ستدوم لها دون أن تتعظ بمن كان أشد منها قوة وأكثر جمعا، وإن ظنها هذا سيودي بها، والأمة حينها لن تنسى من آذى أبناءها وظلمها، ولها في الآخرة حساب عسير.

إننا نحمل السلطة المسؤولية الكاملة عن سلامة الدكتور إبراهيم التميمي، ونطالبها بإطلاق سراحه فورا، فذلك خير لها إن كانت تعقل.

27-3-2019