الرئيسية - للبحث

ما كان ليهود أن يتغطرسوا على حرائر فلسطين لو علموا أن خلفهن جيوشا ستتحرك

 هاجم عضو كنيست في كيان يهود يدعى أورن حزان،أمهات أسرى قطاع غزة، بعد أن اعترض حافلة تقلهن كانت في طريقها إلى سجن "نفحة".وتهجم حزان على أمهات الأسرى، وفي مقطع مصور منشور على وسائل التواصل الاجتماعي صاح في والدة أحد الأسرى قائلاً إنّ ابنها "حشرة" و"كلب" لترد عليه الأم مستنكرة: "حشرة؟ابني مش حشرة.. ابني سيد الرجال والكلب هو اللي بيقول عنه كلب".

ها هم يهود يتغطرسون على حرائر المسلمين ويتعرضون لهن بكل وقاحة ودونما خوف، بينما حكام المسلمين منشغلون في معاركهم الوهمية في ميادين الدبلوماسية والأمم المتحدة من أجل ترسيخ الاحتلال وتثبيت كيان يهود من خلال إجبارهم على السلام والحلول السياسية!!

ما كان لهذا اليهودي أن يتغطرس ويتطاول على حرائر المسلمين لو علم أن هناك جيوشا ستتحرك لنصرتها والثأر لها، ولكنه أمن العقوبة واطمأن إلى ردود فعل الحكام المجرمين ففعل ما فعل، فهلا غلت الدماء في عروقكم يا ضباط المسلمين لتتحركوا لنصرة الحرائر والمقدسات؟!