الرئيسية - للبحث

مستعمرون يتصارعون على جبل طارق، وأحفاد طارق غافلون!

  قال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون إن بلاده ستظل تدعم بقوة وصلابة منطقة جبل طارق التابعة لها والواقعة جنوب إسبانيا، مؤكدا سيادة بلاده على  هذه المنطقة.

يتصارع المستعمرون على جبل طارق ومضيقها بينما المسلمون أصحاب الحق وأهله غافلون، فجبل طارق مدينة حكمها المسلمون أكثر من ٧٥٠ عاماً وسميت على اسم القائد المظفر طارق بن زياد، لكن بعد تشرذم المسلمين ضاع سلطان المسلمين عليها بضياع الأندلس.

يكفي من جبل طارق اسمها ليذكر المسلمين بحاجتهم لقائد رباني كطارق بن زياد، ينفض عنهم غبار الذل والتبعية ويعيد لهم مكانتهم وسلطانهم على البلاد الإسلامية، فيعود المسلمون في ظل خلافة راشدة طليعة العالم وقادته.