الرئيسية - للبحث

من خرب مناهج التعليم لا يمكن أن يحمي مؤسساته

جاء على وكالة وفا: أن وزير التربية والتعليم "صيدم يدعو لحماية المؤسسات التعليمية ويعلن عن جولة ميدانية لمناصرة التعليم في خربة طانا".

إن مناصرة التعليم في فلسطين والدفاع عن الطلبة وحماية مصالحهم ومستقبلهم تستوجب أولا وقبل كل شيء حماية مناهج التعليم من العبث والتخريب الذي قامت به الوزارة برعاية من الجهات الغربية التي يتحرك صيدم في فضائها، ولا يمكن لمن بدل المناهج بإملاءات غربية، وأفرغ الدروس من محتواها الحضاري، من مثل تحويل درس ذكاء قائد إلى ذكاء فأرة، أن يدعي حماية التعليم وحماية مؤسساته.

11/1/2017