الرئيسية - للبحث

النظام الايراني يستعرض قوته التي لم تقتل إلا المسلمين ويدعي الممانعة والمقاومة!

نظم «الحرس الثوري» الإيراني عرضين عسكريين، واعتبر رئيس هيئة أركان القوات المسلحة أن «شبكة الاستكبار والصهيونية تعيش اليوم ظروفاً صعبة، بسقوط الهيمنة الأميركية واهتزاز أركان الكيان الصهيوني».

يستعرض النظام الإيراني أدوات قتله للمسلمين، ويتفاخر بصواريخ لم توجه يوما لأعداء الإسلام وإنما إلى صدور المسلمين في الشام وغيرها تنفيذا لسياسات الغرب المستعمر حتى غدت جيوش ايران ومليشياتها الطائفية مرتزقة بيد أمريكا وحلفائها.

إن النظام الإيراني لا يخجل من الكذب بادعائه العداء لامريكا وهي التي تسمحله بالتزود بالسلاح الروسي والأوروبي وتعقد معه صفقات لبيعه طائرات بوينغ.

إن ثورة الشام كشفت عمالة النظام الإيراني وغيره من الأنظمة في العالم الاسلامي لأمريكا وأسقطت كذبة المقاومة والممانعة لأنظمة لم تطلق رصاصة واحدة صوب كيان يهود، آن للأمة الاسلامية أن تتخلص من هذه الأنظمة وتقيم خلافة على منهاج النبوة تقتلع نفوذ المستعمرين من بلادنا.

22-9-2016