الرئيسية - للبحث

الحكومة التركية تدعي وصلا بالإسلام وهي عنه معرضة!!

أصدرت الحكومة التركية تعميما من أجل جعل فترة استراحة الظهيرة تتوافق مع وقت صلاة الجمعة، كي يتسنى للموظفين والعاملين في القطاع العام أداء الصلاة في متسع من الوقت. حيث جاء في نص التعميم أن القرار يأتي بموجب حرية المعتقد التي يكفلها الدستور والقوانين المتعلقة.

بعد ردح من الزمان من سيطرة حزب العدالة والتنمية، حزب أردوغان، على الحكم في تركيا، يأتي هذا القرار شاهدا جديدا على مدى خذلان اردوغان وحكومته للإسلام والمسلمين حتى في أبسط الأشياء التي لا تستحق الذكر لو كانت فعلا حكومة إسلامية كما يروج الغرب والأتباع لها. ففي حين تتخذ الحكومة العطلة الأسبوعية في تركيا يوما السبت والأحد وهما يوما عطلة اليهود والنصارى، تجعل نصيب المسلمين استراحة الظهيرة من يوم الجمعة بذريعة الحريات لا نزولا عند حكم الله، بعد أن لم تكن كذلك طيلة السنوات الماضية!! فكيف لو أضيف لذلك عداء حكام تركيا للإسلام ولحملة دعوته وللخلافة؟!