الرئيسية - للبحث

لولا تآمر الحكام ما قامت للجبناء في الأرض المباركة قائمة!

ذكرت إحصاءات "إسرائيلية" أن ثمانية آلاف "إسرائيلي" أصيبوا بالصدمة النفسية والخوف الشديد الذي يحتاج لعلاج خلال الأشهر الثلاثة الماضية، وذلك على خلفية هجمات الفلسطينيين. (الجزيرة نت)

جيش مدجج بالسلاح، وكيان محصن بالجدر والآلات، ومع كل ذلك يرتعب خوفاً ويصاب بالصدمة والهلع من مدنيين عزل لا يملكون من أسباب القتال الحقيقي شيئاً.

تلك الحقيقة تفضح مدى جبن هذا الكيان المصطنع، فلولا تآمر الحكام ما قامت لهؤلاء الجبناء في فلسطين قائمة، وهي حقيقة تظهر مدى شجاعة المسلمين الذين يحبون الشهادة في سبيل الله أشد من حب هؤلاء للحياة.

فكيف لو سخرت هذه الجهود في ظل خلافة على منهاج النبوة تقود جيشاً عرمرماً من أمثال هؤلاء الأبطال، فهل يبقى ليهود الجبناء وكيانهم أثراً أو تسمع لهم ركزاً.

(لَأَنتُمْ أَشَدُّ رَهْبَةً فِي صُدُورِهِم مِّنَ الله ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لَّا يَفْقَهُونَ * لَا يُقَاتِلُونَكُمْ جَمِيعًا إِلَّا فِي قُرًى مُّحَصَّنَةٍ أَوْ مِن وَرَاء جُدُرٍ بَأْسُهُمْ بَيْنَهُمْ شَدِيدٌ تَحْسَبُهُمْ جَمِيعًا وَقُلُوبُهُمْ شَتَّى ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لَّا يَعْقِلُونَ)