الرئيسية - للبحث

يجاهرون بالخطيئة كما لو كانت بطولة! فأي قوم هؤلاء؟!

كشف كبير مفاوضي السلطة صائب عريقات عن عقد لقاءين سراً مع المفاوضين "الإسرائيليين" في القاهرة وعمان في تموز وآب الماضيين.

من يجاهر بلقائه بيهود في أوج اقتحاماتهم المتكررة للأقصى وانتهاكهم للحرمات واعتدائهم على الحرائر لن يخجل أن يلتقي بهم كذلك في أوج إجرامهم واستهتارهم بالدماء والأرواح! ومن يقبل أن يلتقي ويفاوض القتلة المجرمين يقبل أن يقايض كل شيء بأبخس الأثمان.

إن قوماً جاهروا بالخطيئة ووالوا أعداء الأمة ولم يقيموا وزناً للدماء الزكية التي تراق ولم يراعوا حرمة للمقدسات التي تنتهك، ليسوا من أهل فلسطين وأهل فلسطين منهم ومن أفعالهم المخزية براء.