الرئيسية - للبحث

حزب إيران والنظام السوري نعامة أمام إجرام يهود ووحش على أهل الشام

بيروت (رويترز) - قالت جماعة حزب الله اللبنانية وموالون للحكومة السورية إن الناشط اللبناني سمير القنطار قتل في غارة "إسرائيلية" على مبنى بمنطقة جرمانا في العاصمة السورية دمشق في الساعات الأولى من صباح يوم الأحد.

إن إجرام الكيان اليهودي وقصفه لدمشق هو جريمة يتحدى بها الأمة تستوجب ردا عسكريا مزلزلا، وإن الموقف من قتله لخلية دمشق لا يصح أن يختلط بنظرتنا لما يجري في الشام من جرائم، ولا يصح أن يُستقوى باليهود على المستبدين.

أما الرد فمعروف مسبقا طالما سار حزب إيران على نهج بشار: يحتفظ بحق الرد في أحد الجيوب الصغيرة السرية في أحد الأقبية التي لن ترى النور!!

في حين سنواصل رؤية مقاتلي حزب إيران وجيش النظام السوري المتهالك وهم ينتهكون المحرمات، ويقتلون النساء والأطفال والشيوخ في الشام، خدمة لأمريكا ولمشاريعها الاستعمارية بينما ستواصل دولة يهود عيشها الآمن بجوارهم!!

رحم الله شهداء المسلمين، وأخزى الله العملاء والمجرمين.

20/12/2015