الرئيسية - للبحث

الإعلام في خدمة الحكام!

نشرت قناة «الجزيرة» القطرية تغريدة على حساب القناة الانكليزية على شبكة «تويتر» اعتبرت مسيئة للسعودية، جاء فيها "رأي: المملكة توظف قضية مكافحة الإرهاب كعذر للتغطية على انتهاكاتها لحقوق الإنسان". ثم نشرت توضيحا حول التغريدة اعتبره البعض يمثل اعتذاراً ضمنياً للسعودية عن التغريدة (القدس العربي 12/12/2015).

إن الإعلام العربي هو أداة طيعة بيد الحكام، مهما تفاخر بشعار الرأي والرأي الآخر. وهو يغطي عوراتهم مهما اختلفت مصالحهم وولاءاتهم. وليس ثمة من شك أن السعودية ودول الخليج عموما تمثل نموذجا من نماذج الاستبداد والظلم، وهي تحكم بإرهاب الشعوب لا برضاهم.