الرئيسية - للبحث

وقاحة السلطة ورجالها في عداء فلسطين تبلغ حدا غير مسبوق

 قال صائب عريقات ، في كلمته أمام منتدى المتوسط في روما، الجمعة 11 / 12 / 2015 أن "هناك حاجة ملحة لتطبيق حل الدولتين على أساس حدود عام 1967 وإلا فإن السلطة الفلسطينية ستفقد الشرعية وسينتقل الصراع من المسار السياسي، إلى حرب بين يهود ومسلمين".

يدرك عريقات وغيره من قادة السلطة وأزلامها حقيقة دورهم ودور السلطة المجرمة، فهم يعرفون أنهم صمام أمان لدولة يهود، وهم يحولون بين فلسطين وبين إرجاع قضيتها إلى أصلها، قضية أمة إسلامية. ولذلك ها هو عريقات يحذر ومن قبله حذر عباس من الحرب الدينية كتهديد لدولة يهود من المستقبل في حال فشل مشروع السلطة الخياني. وهو ما لا يترك مجالا لمزيد كلام عن مدى الخزي والعار الذي تعيش فيه السلطة!!

11/12/2015