الرئيسية - للبحث

حقُّ منظمة التحرير أن تدفن بعد أن بليت عظامها، وهي كانت ولا زالت أداة لتضييع فلسطين!

 

 دعا خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إلى أن تكون منظمة التحرير وعاء جامعا لكافة أبناء الشعب الفلسطيني!.

تأتي هذه الدعوة في ظل نزاع أخذ بالتصاعد على مقاليد سلطة بلدية هزيلة منقسمة على نفسها.

إن منظمة التحرير منذ أن أنشئت وجدت لتكون جسراً لتمرير المخططات الخيانية وإضفاء الشرعية على كيان يهود المحتل، وهي زعمت تمثيل أهل فلسطين كذبا وزوراً عبر قرارات الجامعة العربية التي تأتمر بأمر أمريكا. وهي اليوم بعد أن بليت عظامها حقها أن تدفن في مزابل التاريخ لا أن يعاد ترميمها أو إحياؤها أو الانضمام إليها.

إن واجب أهل فلسطين أن يعلو الصوت بأن منظمة التحرير ووليدتها السلطة لا تمثل أهل الأرض المباركة فلتكف يدها عنها، لتعود فلسطين قضية أمة ترنو لتحرير كل شبر منها وللصلاة في مسرى نبيها.