الرئيسية - للبحث

مؤتمر "لنصرة" بيت المقدس ولا يدعو لتحريره؟!

افتتح في بيت لحم فعاليات مؤتمر بيت المقدس الدولي الاسلامي السادس تحت عنوان "دعم القدس وتعزيز صمود المقدسيين-الدور والواجب" بمشاركة وزراء أوقاف من الأردن وتركيا ومصر وغيرها.

بالرغم من أن عنوان المؤتمر تضمن "الدور والواجب" إلا أنه قد غاب عنه الواجب والفرض الذي أمر به رب العزة تجاه أرض فلسطين المحتلة، وتجاه كل أرض اسلامية تُحتل، بقوله سبحانه "وَاقْتُلُوهُمْ حَيْثُ ثَقِفْتُمُوهُمْ وَأَخْرِجُوهُم مِّنْ حَيْثُ أَخْرَجُوكُمْ".

إن التغني بدعم القدس وأهلها معنويا وماديا لا يغني عن واجب تحريك الجيوش لتحريرها كاملة وليس الجزء الشرقي منها فحسب. فكل عمل يزعم وصالاً بالقدس ولا يدعو لتطهيرها من رجس يهود واقتلاع كيانهم من الأرض المباركة هو عمل مبتور، ويرسخ الاحتلال وإن زعم صاحبه عكس ذلك.