الرئيسية - للبحث

مأساة مسلمي الروهينغا مستمرة، ولا خلاص للمسلمين إلا بالخلافة على منهاج النبوة!

اكتشفت مقبرة جماعية لمسلمي "الروهينغا" في غابات تايلاند، حيث فروا من الاضطهاد والظلم ليتلقفهم تجار البشر ومن ثم يتركونهم يصارعون الموت مصابين أو مرضى أو جوعى!!

تتكرر مصائب المسلمين ولا مغيث لهم، تراق دماؤهم وهم أعز الناس، ويموتون جوعاً وهم أغنى الناس، ولا نصير لهم وتعدادهم ملياران.

مستعمر حقود، وحكام أدوات عملاء لا كرامة لهم ولا ذمة، قدّموا مصالح المستعمرين على مصالح أمتهم بل اتخذوها عدواً فبئس ما يصنعون.

إن ما يحل بالمسلمين من مصائب يؤكد في كل مرة أن لا خلاص للأمة إلا بإقامة الخلافة على منهاج النبوة، خلافة تلم شعثنا وتوحد كلمتنا وترفع رايتنا وتنتصر لنا، فهّلا التف المسلمون حول دعوتها وغذّوا السير نحو العلا لإقامتها، ففي اقامتها النصر في الدنيا والفوز والفلاح في الآخرة.