الرئيسية - للبحث

قمة الوحشية في ثوب الإنسانية !!

 تجري النيابة العامة الفرنسية تحقيقاً في مزاعم حول اعتداء الجنود الفرنسيين الذين يخدمون في جمهورية افريقيا الوسطى جنسيا على أطفال أيتام في عمر التاسعة عندما كانوا يستجدون الطعام.
هذه حقيقة الدول الاستعمارية وقوات ما يُسمى بحفظ السلام، فتحت ستار الإنسانية وحفظ السلام ترتكب الفظائع الشنيعة، وليس ذلك مجرد حادثة منعزلة بل تاريخ تلك القوات زاخر بتلك الجرائم بدءا من البوسنة والهرسك ومروراً بدارفور والكونغو الديمقراطية وليبيريا وهاييتي.
وكل ذلك نتاج لنظام دولي تقوم عليه قوى استعمارية فقدت كل القيم الإنسانية، الأمر الذي يدعو للإسراع بالإطاحة بهذا النظام الدولي الظالم الجائر اللاإنساني وقواه الاستعمارية والبحث عن البديل الحضاري الذي يكرم الإنسان ويعيد له مكانته ولن يكون ذلك إلاّ بالإسلام ودولته.