الرئيسية - للبحث

قيادات السلطة إذ تصنع من المجرم السفاح بطلا ورجلا!!


 قال نائب رئيس المجلس الوطني الفلسطيني، تيسير قبعة، أن الرئيس السوري بشار أبدى استعداد قواته لدخول مخيم اليرموك وطرد المسلحين منه والسيطرة عليه في ليلتين. وأكد قبعة أن الرئيس بشار الأسد طلب الغطاء الفلسطيني منعاً لتوجيه الاتهامات له، وقال: يكفي التهم التي وجهت لسوريا في السابق حول ضرب الفلسطينيين.
هي قمة التآمر من قيادات السلطة التي تتعامل مع السفاح بشار، قاتل أهل سوريا واللاجئين، كطرف محايد أو مخلص، رغم أنّ القاصي والداني والشاهد والغائب يدرك أنّ بشار هو السبب في كل مآسي أهل سوريا واللاجئين، وأنّ الأرواح التي أزهقت والبيوت التي دمرت والملايين التي هجرت وجوعت، نتاج بشار المجرم وأعوانه!!.
وهذا التآمر لا يمكن تصوره إلا بتصور شراكة السلطة وقياداتها وأدواتها في هذا الإجرام والتآمر على مخيم اليرموك وغيره.
13/4/2015