الرئيسية - للبحث

أمريكا الاستعمارية مهووسة بالدفاع عن جرائم كيان يهود المحتل!

رغم الخلافات التي "لا تفسد للودّ قضية"!، وقف كيري خطيباً أمام "مجلس حقوق الإنسان" يدافع بقوة عن جرائم كيان يهود المحتل، بل إنه وصف المجلس على هشاشة قراراته وعدم فعاليته، بأنه مهووس "بإسرائيل"، وأن هذا الهوس سيؤدي إلى تهديد المنطقة بأسرها!.

لا غرابة في موقف أمريكا، فملة الكفر واحدة، والمستعمرون والمحتلون في مواجهة الشعوب جبهة واحدة، ولئن ارتكب كيان يهود جرائم بحق فلسطين وأهلها فهو نتاج سياسة غربية استعمارية حاقدة على الإسلام والمسلمين، فهو خطيئة من خطايا المستعمرين وهم كبراؤه الذين علّموه الإجرام والقتل وارتكاب الفظائع.

وإزاء هذا الاصطفاف الاستعماري الواضح، لا بد من وضوح في رفض كل مشاريع أمريكا ليس في فلسطين فحسب بل في المنطقة بأسرها.

2-3-2015