الرئيسية - للبحث

أليس من الإجرام احتلال مسرى رسول الله وتدمير غزة، فما لكم لا تدمرون كيان يهود؟!

هدد ممثل المرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية، بتدمير "تل أبيب" في أقل من عشر دقائق في حال ارتكب النظام الصهيوني خطأً"!.

تصريحات تكشف عن مدى نفاق حكام إيران ودجلهم السياسي، وتبريراتهم الكاذبة لقعودهم عن نصرة الأقصى بينما يحركون جيشهم نصرة لأمريكا ومخططاتها في العراق وسوريا واليمن، ويلوحون بها كذبا ضد أعداء الأمة!.

نعم إن كيان يهود هش هزيل، لكن ما الذي يحجزكم إلى الآن عن تدميره؟! وهو الذي يدنّس الأقصى صباح مساء ويدمر غزة ويقتل ويعتقل أهل فلسطين؟! أليس الأقصى مقدساً وقبلة المسلمين الأولى ومسرى نبيهم؟! أم أن احتلاله وتدميره وتهويده ليس خطأ يستحق الرد؟!

كفى سخرية واستخفافا بعقول البشر أيها المتآمرون!

22-2-2015