الرئيسية - للبحث

(وَعِندَ اللّهِ مَكْرُهُمْ وَإِن كَانَ مَكْرُهُمْ لِتَزُولَ مِنْهُ الْجِبَالُ)

بيروت -الأناضول– أعلن المفوض الأوروبي للمساعدات الإنسانية وإدارة الأزمات، عن تقديم مساعدات إنسانية جديدة بقيمة 37 مليون يورو لمساعدة لبنان في مواجهة تداعيات أزمة اللاجئين السوريين.

ما من شك أنّ مشكلة اللاجئين في دول الجوار السوري هي مشكلة سياسية بامتياز، وأن الحكومات بإيعاز من الغرب وأوامر منه، جعلت من حياتهم مأساة ومعاناة عن سبق إصرار وترصد، وأنّ مشكلة التمويل والمساعدات هي آخر الهموم والمعضلات، ولكنها العباءة التي تتستر خلفها حكومات الجوار العميلة لتواصل تحويل حياة اللاجئين إلى مأساة سعيا وراء تركيع ثوار الشام وإلجائهم إلى القبول بمشاريع الغرب وحلوله التصفوية. ولكن عزاءنا في قوله تعالى: (وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللّهُ وَاللّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ).

1/2/2015