الرئيسية - للبحث

المسلمون يعانون الفقر المدقع وأموالهم تنفق على رفاهية الأوروبيين!

أظهر تقرير مركز ريبيكوم، أن دول الشرق الأوسط بقيادة الإمارات وقطر أنفقت 1.5 مليار دولار على كرة القدم الأوروبية.

في البلاد العربية يعيش 11 مليون شخص على أقل من دولار واحد في اليوم وهو ما تصنفه الأمم المتحدة "بالفقر المدقع"، ويزداد العدد أضعافاً مضاعفة في بقية بلاد المسلمين.

لقد أحالنا الحكام السفهاء إلى أضحوكة بين الأمم، فالمسلمون أغنى الناس وثرواتهم جمّة تكفي حاجاتهم وتفيض، غير أنهم لا يجدون منها شيئا يسدّ الرمق أو يسمن من جوع!، ومما يزيد المشهد سخرية أن تنفق هذه الأموال على كرة القدم الأوروبية!.

وإذا ما أنفق هؤلاء الحكام أموالاً لم ينفقوها لمستحقّيها بنزاهة بل ملوثة ومسخرةً لخدمة الأجندات الغربية الاستعمارية، كما تفعل قطر والسعودية والامارات في كل من سوريا والعراق وليبيا وغيرها.

إن فقر المسلمين، وسفاهة تصرفات حكامهم بل تآمرهم، يؤكدان الحاجة الماسّة لخليفة راشد يحكم بالإسلام ويقيم العدل فينعم الناس بالعيش الكريم، وبغير ذلك ستبقى معاناة المسلمين في ازدياد.

12-1-2015