الرئيسية - للبحث

أموال المسلمين العامة تبذر في احتفالات تقليداً للكافرين، ويضنّ بها على المسلمين!

نقلت وكالة الأناضول أن تكاليف احتفالات مدينة دبي بالعام الجديد بلغت نحو 460 مليون دولار، أي ما يزيد على ثلاثة أضعاف تكلفة احتفالات ألمانيا بنفس المناسبة.

هي أموال المسلمين العامة لا مال آباء الحكام وأجدادهم، تنفق على احتفالات تحاكي الغرب الكافر وتقتفي أثره شبراً بشبر وذراعاً بذراع، يبذر الحكام الملايين على احتفالات ما أنزل الله بها من سلطان بينما يضنون بتلك الملايين على أصحابها من ملايين المسلمين الفقراء والمشردين الحفاة العراة الذين يفترشون الأرض ويلتحفون السماء وترتجف أجسامهم من البرد وتسمع قرقرة بطونهم من الجوع، في غزة في مخيم الزعتري في اليرموك في مخيمات لبنان في مخيمات اللاجئين السوريين في تركيا وفي كل مكان.

إنه والذي رفع السماء بغير عمد لن ينعم المسلمون بالعيش الكريم والطمأنينة والأمان إلا في ظل الخلافة التي تقيم الدين وتدافع عن المسلمين وتحكم بالعدل والميزان، فيعم الخير ويرتفع الجور والسفه والتبذير.

4-1-2015