الرئيسية - للبحث

ملك الأردن إذ يصف القتلة المستعمرين بالأخيار!

وصف ملك الأردن الحرب التي تشنها أمريكا على العراق وسوريا بأنها حرب بين الخير والشر!.

لقد وصلت الجرأة والوقاحة السياسية بملك الأردن أن يصف أمريكا وحلفها الذين يقتلون المسلمين ويخربون ديارهم وينهبون ثرواتهم بأنهم حلف خير! (كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذباً).

إن ملك الأردن يدرك أن دعوى محاربة تنظيم الدولة ليست سوى غطاءً للحرب الأمريكية على المسلمين في العراق وسوريا، وأن هدف أمريكا يتعدى التنظيم فهدفها ترسيخ نفوذها الاستعماري في المنطقة والسعي المباشر لإجهاض أية محاولة حقيقة لإقامة الخلافة على منهاج النبوة خصوصاً في الشام.

إن ملك الأردن كما بقية الحكام هم شركاء أمريكا في سفك دماء المسلمين، وهم -دون حياء- يحرّضون أمريكا على قتل المسلمين أكثر وعلى محاربتهم عسكرياً وأمنياً وأيدلوجياً.

غير أن اليوم الذي ستقوم فيه الخلافة بات قريباً بإذن الله، وحينها ستحاسب الأمة المستعمرين وأدواتهم من الحكام الذين ولغوا في دمائها حسابا عسيراً ولن ينفعهم الندم.

7-12-2014