الرئيسية - للبحث

بريطانيا كمن "قتل القتيل وسار خلف جنازته"!

قال القنصل البريطاني في القدس "إن الحكومة البريطانية ملتزمة بلعب دور فعال في المساهمة بالحفاظ على الهوية الفلسطينية في القدس الشرقية".

لم تُكفروا عن ذنوبكم بعد، بل إن آثار جرائمكم لا زالت ترتد في كل جوانب العالم الإسلامي، منذ أن هدمتم الخلافة واستعمرتم البلاد وقسمتموها وزرعتم فيها بذور الفتنة، ومهما حاولتم أن تحسّنوا صورتكم ستبقى سوداء مظلمة كالليل، فأنتم أحفاد بلفور واللنبي، وأنتم من اقترفتم بحق فلسطين أفظع جريمة فجعلتم من جراحها مرضاً مزمناً بل شللأ بُترت معه أوصالها، فلن تغفر لكم الأمة جرائمكم وستحاسبكم عليها حساباً عسيراً، فاذهبوا أنتم وأموال سحتكم إلى الجحيم، تباً لكم من قوم لا تستحون، أفبعد كل ما صنعتم تزعمون المحافظة على "الهوية الفلسطينية" في القدس، وتمنون علينا بفتات ما تنهبوه من أموال المسلمين العامة؟! اعلموا أن الزمان دار دورته ولن يستقيم الدهر لكم، وإن غدا لناظره قريب.

28-11-2014