الرئيسية - للبحث

حلف أوباما يجمع دول "الاعتدال" و"الممانعة" في مواجهة الأمة ومشروعها!

أعلن وزير الخارجية الأمريكي أن لإيران دوراً تلعبه في الحلف ضد "الإرهاب".

بهذا الإعلان تتأكد حقيقة الأنظمة الجاثمة على صدر المسلمين ومدى تآمرها على الأمة وانصياعها للمخططات الأمريكية الاستعمارية على اختلاف هويتها المعلنة.

فها هي أمريكا تطلب من كل الحكام أن يشتركوا معها في سعيها الدؤوب لإبقاء نفوذها الاستعماري في المنطقة لقرن آخر، وللحيلولة دون قيام دولة الخلافة على منهاج النبوة من جديد، فتهرول أنظمة "الممانعة" و"الاعتدال" على السواء طوعاً لا كرها لتكون جندياً في حرب أمريكا ضد الأمة الإسلامية.

وكل ذلك يؤكد على ضرورة أن تُسقط الأمة هذه الأنظمة فتسقط حلف أوباما وتفشل مشاريع أمريكا وتقيم الخلافة على منهاج النبوة التي تحرر بلاد المسلمين وتنتقم من أعدائهم وأدواتهم.

21-9-2014