الرئيسية - للبحث

السلطة تخشى من انهيار سبل المفاوضات "شريان حياتها" ولا تكترث بأهل فلسطين!

قال وكيل وزارة خارجية السلطة بأن "القيادة تسعى للحصول على قرار إدانة للإجراءات الاسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني من الأمم المتحدة".

إن الأمم المتحدة عدوة للأمة ولأهل فلسطين، وإن تحرك السلطة نحوها، على سخف هذا الرد على جرائم يهود، ليس حرصاً على أهل فلسطين، بل خشية ضياع فرص المفاوضات "شريان حياتها" وبوابة المخططات الاستعمارية للأرض المباركة، وإلا لو كانت صادقة في زعمها لأوقفت التنسيق الأمني "المقدس" المشين، ولوجهت بنادقها لصدور المحتلين المجرمين بدل أن توجهها لصدور أهل فلسطين العزل وتعتدي عليهم!.

فهل تظن السلطة أن الضحك على الذقون أو النفخ في الرماد بات ينطلي على أهل فلسطين الذين يتبرأون من خيانتها صباح مساء؟!

23-6-2014