الرئيسية - للبحث

رسالة القدس للأمة "نصرتي بتحريري وعودتي لحضن أمتي"

تنطلق اليوم وغدا السبت مسيرات في الذكرى الـ47 لاحتلال الجزء الشرقي من القدس، في 80 مدينة بـ42 دولة حول العالم.

إن القدس لا تقبل القسمة على اثنين فهي إسلامية خالصة شرقيها وغربيها على السواء، وإن نصرتها هي بتحرك الجيوش لتحريرها وتخليصها من رجس يهود عبر اقتلاع كيانهم من جذوره من كل الأرض المباركة.

إن كل جهد يصرف النظر عن تحرير القدس هو تفريط في جنبها وهو إبقاء لها تحت سطوة اعدائها.

إن مستقبل القدس أن تحرر على أيدي جيوش المسلمين المتوضئة وأن تهبط فيها الخلافة فتصبح عقر دارها.

فمن يعيد سيرة الفاتحين والمحررين؟ من يجعل اسمه مقروناً باسم الفاروق وصلاح الدين يا قادة جند المسلمين؟

6-6-2014