الرئيسية - للبحث

الجربا يتآمر مع أمريكا للتصدي للمجموعات الإسلامية المخلصة!

أكد البيت الأبيض أن محادثات أوباما ورايس والجربا تناولت "ضرورة التصدي للمجموعات الإرهابية".

أمريكا هي من يلغ في دماء أهل الشام عبر أدواتها المتعددة؛ من السفاح بشار إلى إيران وحزبها إلى مرتزقة المالكي وزبانيته، وكل تسويق لأمريكا، على أنها صديقة لأهل الشام وبريئة من دمائهم المهراقة، هو خيانة وتآمر على الثورة السورية.

وها هي الحوادث تكشف خيانة الائتلاف وتآمره مع أمريكا على المخلصين الرافضين للنفوذ الاستعماري الأمريكي والذين تسميهم أمريكا وأشياعها بالمتطرفين!

إن نصر ثورة الشام لا يكون بالارتماء في أحضان أعدائها والتسول على أعتابهم يا جربا، بل يكون بالاعتصام بحبل الله، فالنصر منه دون سواه ولكن المنافقين لا يعلمون.

14-5-2014