الرئيسية - للبحث

وزراء دفاع...لكن عن أمن وسياسة أمريكا في المنطقة!!

يلتقي وزير الدفاع الأمريكي اليوم بوزراء الدفاع في دول الخليج، ولاحقا الأردن وكيان يهود. وذلك "في إطار الجهود الأميركية لمواجهة التحديات الأمنية المشتركة في المنطقة".

لم يلتئم وزراء دفاع الخليج لأجل وضع آلية عسكرية لتحرير فلسطين! ولا يلتقون بهيغل من أجل تحذير بلاده بضرورة رحيلها عن المنطقة وإنهاء استعمارها لها، أو لتحذيرها هي وربيبتها "إسرائيل" لما ترتكبه من جرائم بحق فلسطين وأهلها!! بل يجتمع هؤلاء النواطير خضوعاً للسياسات الأمريكية وترتيباً للأوضاع العسكرية خشية ما يمكن أن تسفر عنه ثورة الشام الأبية ولأجل حماية كيان يهود ومصالح أمريكا في المنطقة!.

(إِنَّ هَـؤُلاء مُتَبَّرٌ مَّا هُمْ فِيهِ وَبَاطِلٌ مَّا كَانُواْ يَعْمَلُونَ)

13-5-2014