الرئيسية - للبحث

يهود يواصلون اعتداءاتهم والسلطة تستقوي على أهل فلسطين وتشخص أبصارها نحو المفاوضات!

قرر كيان يهود مصادرة 300 دونم من أراضي قرية جالود-نابلس، فيما أصيب مقدسي على يد مستوطنين، واطلق مستوطن النار على مواطن غرب نابلس على الطريق العام فأصابه في قدميه، واستمرت اقتحامات المسجد الأقصى دون توقف!.

جرائم احتلال غاشم لا تتوقف، يقتل ويصادر ويعتقل، بينما تشخص أبصار السلطة نحو واشنطن ونحو المفاوضات المخزية، بل والأدهى من ذلك أنها تقمع أهل فلسطين وتعتدي عليهم وتعتقلهم كما فعلت مع شباب حزب التحرير في رام الله أول أمس، فالسلطة لم تترك أهل فلسطين فريسة لعدو غاشم فحسب بل أعانته في عدوانها وقمعها لهم. فبئس ما يصنعون.

31-3-2014