الرئيسية - للبحث

ملك الأردن يتوسل بأمن كيان يهود للإبقاء على عرشه المهلهل !

أثناء لقاءه مع قيادات الكونغرس قال العاهل الاردني إن "إقامة الدولة الفلسطينية التي تعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل هي مصلحة إقليمية وعالمية."

كالعبيد يركع ملك الأردن أمام أسياده في واشنطن معلنا حرصه على كيان يهود ومصالح المستعمرين متوسلا بذلك الإبقاء على عرشه، ألا فليعلم أن عرشه ودول الضرار وكيان يهود إلى زوال على يد ابناء الأمة وأن أسياده في امريكيا لن ينفعوه مهما توسل لهم بأمن كيان يهود، فالأمة أقرب ما تكون الآن من إقامة الخلافة التي لن تبقي لأسياده نفوذا في بلادنا بل وستضيق عليهم بلدانهم .

12/2/2014