الرئيسية - للبحث

الإنفاق على التسلح في ظل الأنظمة الجبرية عامل تبعية لا عامل قوة!

أظهرت دراسة لمؤسسةIHS تسارعاً في زيادة الميزانيات العسكرية لدول الشرق الأوسط التي احتلت المراتب الأولى في الأسواق العسكرية.

الحكومات الجبرية لا سيما الخليج تنفق أموالاً طائلة على التسلح بينما لا تستطيع حماية نفسها وتلوذ دوماً تحت العباءة الأمريكية، وإنفاقها هذا بإبرامها لصفقات غير متوازنة أو مفروضة عليها هو أشبه بتقديم الأموال هبة أو إتاوة للأمريكان أو البريطانيين أو الفرنسيين!.

إنها مفارقة عجيبة، حيث يفترض بالسلاح أن يزيد البلاد قوة وبالتالي تحرراً من نفوذ الاستعمار بينما في ظل هذه الأنظمة بات شراء السلاح عامل تبعية وغطاء لدفع الإتاوات!!

4-2-2014