الرئيسية - للبحث

احتفالات باطلة وأموال طائلة تهدر...ولاجئو الشام في الجوع والبرد والعراء!

  استقبلت مدينة دبي العام 2014 باحتفال ضخم للألعاب النارية وصف بأنه الأكبر في العالم حيث تم اطلاق أكثر من 400 ألف مقذوفة.

تقليد للكفار وتبعية فكرية وهدر للأموال الباهظة، والذي يضاعف الجرم بأن تنفق هذه الأموال على مناسبات باطلة لا تمت للأمة ولا تاريخها ولا حضارتها بصلة، بينما يبخل بها عن نصرة المسلمين المستضعفين في كل مكان!ّ فأين الحكام المحتفلون هؤلاء وأنظمتهم من نصرة أهل الشام وإنقاذهم؟! أين هم من إغاثة لاجئيهم الذين يعانون البرد والجوع في مخيمات الموت؟!

(إِنَّ هَـؤُلاء مُتَبَّرٌ مَّا هُمْ فِيهِ وَبَاطِلٌ مَّا كَانُواْ يَعْمَلُونَ)

2-1-2014