الرئيسية - للبحث

الحضارة الرأسمالية تحتفل بالشذوذ!

 اقترحت واحدة من 18 توصية قدمتها مجموعة عمل استمرت عامين في بريطانيا أنه ينبغي أن يكون رجال الكنيسة "قادرين على تقديم المراسم الدينية المناسبة للاحتفال بعلاقة صحيحة بين اثنين من نفس الجنس". ويذكر أن البرلمان البريطاني وافق في وقت سابق هذا العام على زواج المثليين.

حضارة أحالت البشر إلى أدنى من مرتبة الحيوانات، وهي تسعى للاحتفال بالشذوذ ولم تكتف بذلك بل تريد أن تلبسه ثوباً "دينياً" عبر اقراره في كنائسهم!.

فأي انحطاط واستهتار وتحريف للعقول والأديان هذا الذي تمارسه هذه الحضارة؟! وما أحوج البشرية لحضارة الإسلام التي ترتفع بالإنسان إلى المكانة والتكريم الذي يليق بها.

29-11-2013