الرئيسية - للبحث

"المشروع الوطني الفلسطيني" مرادف لأمن "إسرائيل"! والدعم الغربي للسلطة لتحقيق ذلك

صرح الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، "أن أمن اسرائيل لن يتحقق الا بإقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة"، وأن فرنسا قدمت منذ 2007 نحو 300 مليون يورو للسلطة.

"الدولة الفلسطينية العتيدة" باتت مرادفة لأمن "إسرائيل"، هكذا يتعامل معها الغرب، ولأجل ذلك يقدمون "المنح" والملايين، وهكذا يسوقها أزلام السلطة ومنظمة "التحرير"!.

فهل بقي في وجه من يدعو لهذا المشروع بقية من حياء أو خجل وهم يتفاخرون بخدمة المحتل اليهودي وتنفيذ مخططات المستعمرين أعداء الامة والدين من أمريكان وانجليز وفرنسيين؟!

19-11-2013