الرئيسية - للبحث

صبرا يا شام فإنّ فيك رجالا سيعيدون لك الأمجاد

في ضوء الاتفاق الذي ينفذ حاليا لتفكيك ترسانة الأسلحة الكيماوية السورية، ينوي وزير جيش الاحتلال يعالون تقديم توصية إلى المجلس الوزاري المصغر بوقف انتاج وتوزيع الأطقم الواقية من الأسلحة الكيماوية على "الإسرائيليين".

نعم، دولة يهود والغرب هم المستفيد الأكبر إن لم يكن الوحيد من نزع سلاح سوريا الكيماوي الذي سلمه خائن سوريا بكل سهولة وتعاون بعد أن ملأ الدنيا هو وإيران وحزبها صراخا بالممانعة والمقاومة، ألا لعنة الله على العملاء. وصبرا يا شام فإنّ فيك رجالا سيعيدون البناء شامخا قريبا إن شاء الله.

12/11/2013