الرئيسية - للبحث

لاجئو سوريا وصمة عار في جبين الحكام

بلغة لا يتقن النطق بمفرداتها، يتحدث ملك الأردن عن لاجئي سوريا كغرباء قد اقتحموا الأردن، ويهدد المجتمع الدولي باتخاذ "الإجراءات المناسبة" بحقهم!!

إن لاجئي سوريا ليسوا غرباء عن الأردن فبلاد المسلمين واحدة وأعراضهم واحدة ودماؤهم واحدة، فهم يد على من سواهم ويسعى بذمتهم أدناهم.

لكن ملك الأردن لا يعرف سوى عقلية سايكس-بيكو الحدودية، ومنها "يبرر" تخاذله هو وبقية حكام الجوار عن نصرة أهل الشام الذي يذبحون ليل نهار.

إن لاجئي سوريا وصمة عار في جبين الحكام ولعنة ستلاحقهم في الحياة الدنيا ويوم يقوم الأشهاد.

3-11-2013