الرئيسية - للبحث

نظام المغرب وقضاؤه يوالون أعداء الأمة ويعادون أبناءها!

 حكمت محكمة في الدار البيضاء على مغربي في السابعة عشرة من عمره بالسجن ثلاث سنوات بعد إقدامه على التهديد بقتل الرئيس الأمريكي باراك أوباما عبر رسالة على شبكة تويتر!!

هل يُعقل أنّ حكام المغرب وقضاته لم يسمعوا أو يروا جرائم أوباما "الحقيقية" وقتله للمسلمين في أفغانستان والعراق، وفي اليمن وباكستان والصومال بطائرته بلا طيار، وبدعمه لسفاح الشام بشار؟! أم أنهم يسمعون ويعلمون ولكنها العمالة والنذالة التي تدفعهم إلى سجن يافع لمجرد تهديد كلامي "غير حقيقي" وجهه لأوباما فخشوا أن يزعج ذلك سيدهم؟! بلى هم كذلك وأسوأ.

25/10/2013