الرئيسية - للبحث

هل غاية الدعوة لحقوق المرأة رفع الظلم عنها؟!

نعيش في مجتمعات يسودها الظلم بكل أشكاله، السياسي والاقتصادي والاجتماعي والتعليمي وغيره، ويعاني فيها الناس "الأمرّين" من المحسوبية والانتهازية والاحتكار.

فإذا كان الظلم هو سمة مجتمعاتنا، فللمرء أن يتساءل:

هل "جيش" الجمعيات التي تطالب "بحرية! المرأة"، والوزارات والممولين الأمريكان والأوروبيين والأمم المتحدة، هل اجتمع كل هؤلاء للمطالبة برفع الظلم عن شريحة النساء؟! ما سرّ هذا الإجماع الذي لا نجد عشر معشاره في أية مظلمة أخرى بل نجدهم يكرسون الظلم ويرعونه؟! وإذا كان هؤلاء مجمعون على "انصاف!" المرأة فمن هو خصمهم؟!

إنهم أعداء للإسلام وللمسلمين ولثقافتهم ويبغون الفساد.

1-10-2013