الرئيسية - للبحث

اجراءات جديدة لاقتحامات متكررة تؤكد نوايا يهود الخبيثة تجاه الأقصى

 تتطور أساليب اقتحامات يهود للأقصى مع تطور النقاش الدائر في "الكنيست" لتخصيص أوقات "لليهود" للصلاة فيه.

فقد أغلقت قوات الاحتلال اليوم المسجد بالكلية فمنعت المسلمين من دخوله، لتمكين يهود من الاحتفال في ساحاته بما يسمونه "عيد العرش"، في مسعى منها لفرض التقسيم الزمني للمسجد على طريق تهويده أو بناء كنيس لهم في ساحاته.

بينما تنشغل السلطة بالمفاوضات مع يهود المعتدين وينشغل الحكام بالتآمر مع الاستعمار على شعوبهم!

فمتى تتحرك جيوش الأمة لإنقاذ أقصاها؟!! أهان عليها الأقصى أم هان عليها إسلامها؟!!

18-9-2013