الرئيسية - للبحث

الديمقراطية وحرياتها أكذوبة العصر وقادة الغرب هم دجالوه

 أفادت صحيفة إندبندنت بأن بريطانيا تدير مركز مراقبة سرية للإنترنت في الشرق الأوسط لاعتراض ومعالجة كميات هائلة من البريد الإلكتروني والمكالمات الهاتفية وحركة الشبكة العنكبوتية نيابة عن وكالات الاستخبارات الغربية. وأشارت الصحيفة إلى أن المركز قادر على التقاط واستخلاص البيانات من الكابلات البحرية المارة عبر المنطقة.

إنّ الديمقراطية وحرياتها هي أكذوبة العصر ومصدر الشرور فيه، وهي كالصنم الذي كان يصنعه الجاهليون من تمر ومن ثم يأكلونه عندما يجوعون، أما قادة الغرب فهم دجالو العصر. فما أحوج البشرية إلى الإسلام ليعيد الأمور إلى نصابها.

24/8/2013