الرئيسية - للبحث

حكام مصر ضيّعوا غزة، فلا حصاراً فكوا ولا أنفاقاً أبقوا!

 يواصل الأمن المصري، حملة هدم كبيرة للأنفاق، والتي يتم من خلالها نقل احتياجات المواطنين لغزة المحاصرة.
منذ أن اندلعت ثورة 25 يناير هتف الثائرون في ميدان التحرير "عالقدس رايحين شهداء بالملايين"، كما كان تآمر نظام مبارك على غزة وأهلها وحصاره لها أحد الأسباب الرئيسة لاندلاع الثورة.
وإلى الآن لا زالت غزة تعاني الحصار والتآمر، في عهد مرسي وفي عهد السيسي، ولا زال النظام المصري يشدد الخناق عليها بمبررات واهية وبلا مبررات. فهل تغيّر النظام؟ وأين أهداف الثورة وتطلعاتها؟!
15-7-2013