الرئيسية - للبحث

أهداف أوروبا من رفعها لحظر التسليح استعمارية

قرر وزراء خارجية أوروبا رفع حظر السلاح عن المعارضة السورية.

لا شك أن المعارضة المقصودة هنا ليست تلك التي تطالب بإقامة الخلافة على أنقاض حكم الأسد، ممن تصفها أوروبا وأمريكا بالإرهاب، وهي السواد الأعظم من الثوار، بل هي تلك القلة التي ارتمت في أحضان المستعمرين وتريد سوريا مدنية ديمقراطية تابعة للغرب.

إن أوروبا وأمريكا أبعد ما تكون عن نصرة المظلوم، وأكثر بعداً إن كان مسلماً، فهي دول استعمارية عدوة للمسلمين. وإنما تسعى ليكون لأتباعها قدم في الثورة لتختطفها.

فليحذر الثوار من مكائد الاستعمار.

28-5-2013