الرئيسية - للبحث

المسلمون بحاجة لمشروع تحرر حقيقي يعصم دماءهم ويرد كيد أعدائهم

  قالت الشرطة ومسعفون إن أكثر من 60 شخصا قتلوا في سلسلة تفجيرات بسيارات ملغومة في مناطق تسكنها أغلبية شيعية في مناطق متفرقة بالعراق الاثنين في إطار موجة من أسوأ أعمال العنف الطائفي منذ انسحاب القوات الأمريكية في ديسمبر 2011.

هذه أعمال إجرامية متوقعة حتى بعد الخروج الأمريكي الصوري، فالعراق ما زال يخضع لسيطرة أمريكا والدول المستعمرة من خلال أزلامهم الذين تركوهم في السلطة ودربوهم على خدمة مشاريعهم. وهذا هو حال كل بلاد المسلمين التي يرأسها نواطير للغرب أعداء للأمة!!

21/5/2013