الرئيسية - للبحث

عباس يجدد دعوته للتطبيع "الديني"!!

جدد رئيس السلطة الدعوة لزيارة القدس، مرحباً "بأي أخ يأتي ليطلع على أحوالنا ويساعدنا قدر المستطاع".

بمنطق متهافت ومبررات واهية، يجدد عباس الدعوة للتطبيع، لكسر الحاجز النفسي بين الشعوب والمحتل، تلك الشعوب التي تتطلع للزحف نحو القدس وتحريرها، فبدل تعزيز تلك التطلعات وتحريض الجيوش على تحقيقها، يريد لها عباس وسلطته أن يتجولوا في القدس تحت حراب الاحتلال ويستسيغوا وجود الاحتلال ومستوطنيه!.

بالمنطق السليم، وبالواجب الشرعي، القدس محتلة ولا حل لها سوى تحريرها.

لكن بمنطق أصحاب المبادرات و"أبطال!" المفاوضات، القدس تنتظر مساعدة المطبعين، أو أموال سحتهم!!

18-5-2013